سرطان الثدي

سرطان الثدي عبارة هو ورم خبيث يتطور في الغدة الثديية، بسبب تغير في عمل ونمو الخلايا المكونة لأنسجة الثدي، مما يؤدي لتحولها إلى خلايا سرطانية، و من الجدير بالذكر أنه أحياناً قد يكون الورم حميداً ولا خطورة فيه، وهذا ما يحدده الفحص والطبيب المشرف على الحالة، و من الممكن أن يصيب سرطان الثدي النساء والرجال، لكنه أكثر انتشاراً بين النساء منه بين الرجال، بحسب منظمة الصحة العالمية، فإنه خلافاً لبعض أنواع السرطان التي لها أسباب مرتبطة بالعدوى فإن سرطان الثدي لا يعد مرضاً سارياً أو معدياً، مثل عدوى فيروس الورم الحُلَيْميّ البشري وسرطان عنق الرحم، سرطان الثدي هو أكثر أنواع السرطان شيوعاً بين النساء، و بحسب إحصائيات منظمة الصحة العالمية، فإن امرأة واحدة من بين كل 12 امرأة تقريباً، تصاب بمرض سرطان الثدي، يعد سرطان الثدي هو السبب الأول للوفيات الناجمة عن السرطان في أوساط النساء في العالم، فإذا أردت سيدتي التعرف على المزيد عن سرطان الثدي والحصول على إجابة لتساؤلات عدة قد تخطر ببالك عن هذا المرض، تابعي معنا حتى نهاية المقال.

هل يمكن الشفاء تمامًا من سرطان الثدي

هل يمكن الشفاء تمامًا من سرطان الثدي؟، يشكل سرطان الثدي هاجساً مزعجاً نتيجة كثرة انتشاره في العقود الأخيرة، فهو يحتل المركز الأول بين السرطانات النسائية في جميع أنحاء العالم. وبصدد الإجابة على تساؤل هل يمكن الشفاء تمامًا من سرطان الثدي؟،  نقول أنه نعم يوجد العديد من الحالات التي تشفى بشكل كلي من سرطان الثدي، كما أن نسبة النجاة والشفاء والبقاء على قيد الحياة لمدة 5 سنوات بعد الإصابة بسرطان الثدي الموضعي أي سرطان الثدي الذي لم ينتشر لأي أعضاء أخرى خارج الثدي تساوي 99% وهي نسبة ممتازة وتبعث على الأمل، وهنا نؤكد على أهمية المتابعة مع الطبيب المختص والالتزام بالعلاج والخطة العلاجية من أجل ضمان نسبة النجاح والشفاء.

أعراض الإصابة بسرطان الثدي

قد تتضمن علامات و أعراض الإصابة بسرطان الثدي ما يلي:
  1. الحلمة المقلوبة حديثة الظهور
  2. تقشر أو توسف أو تيبس أو تساقط في المنطقة المصطبغة من الجلد المحيط بالحلمة أو جلد الثدي.
  3. احمرار جلد الثدي أو تنقيره، مثل جلد البرتقالة، يعد أهم أعراض الإصابة بسرطان الثدي.
  4. من أعراض الإصابة بسرطان الثدي كتلة أو تثخن في الثدي يَختلف عن الأنسجة المحيطة
  5. تغير في حجم الثدي أو شكله أو مظهره، يعد من أهم أعراض الإصابة بسرطان الثدي.
  6. من أعراض الإصابة بسرطان الثدي تغير في الجلد الموجود على الثدي، مثل الترصُّع

أسباب الإصابة بسرطان الثدي

عند حدوث السرطان فإن خلايا الجسم تتكاثر بشكل خارج عن السيطرة، هذا النمو المفرط للخلايا هو الذي يسبب السرطان، وبداية سرطان الثدي تكون عادة في البطانة الداخلية لقنوات الحليب، ومن هنا يمكن للسرطان أن ينتشر في أنحاء متفرقة من الجسم، و في هذا المقال سوف نقدم لكم أهم أسباب الإصابة بسرطان الثدي، إليكم أسباب الإصابة بسرطان الثدي:
  • التقدم في العمر.
  • العوامل الوراثية تعد من أهم من أسباب الإصابة بسرطان الثدي .
  • تاريخ من الإصابة بسرطان أو أورام الثدي.
  • زيادة كتلة الجسم تعد أحد أهم أسباب الإصابة بسرطان الثدي.
  • التعرض للعلاج الإشعاعي.
  • العلاج الهرموني يعد أحد من أسباب الإصابة بسرطان الثدي .
  • وجود أنسجة كثيفة للثدي.
  • التعرض للأستروجين والرضاعة الطبيعية.

طرق علاج سرطان الثدي

يقوم الطبيب بتحديد طرق علاج سرطان الثدي والخيارات المتاحة لذلك وفْقًا لنوع سرطان الثدي الذي لديكِ، ومرحلته وحجمه، والكثير غير ذلك. هنالك العديد من طرق علاج سرطان الثدي، وربما تشعرين بالارتباك لصعوبة اتخاذ قرارات معقَّدة فيما يخصُّ علاجكِ. ويُؤخَذ في الاعتبار الْتِماس رأي ثانٍ من اختصاصي أورام الثدي في مركز أو عيادة أورام الثدي. تحدَّثِي إلى سيدة أخرى واجهَتْ قرارًا مشابهًا.
  • استئصال الكتلة الورمية، والتي قد يُشار إليها باسم جراحة الثدي المحافظة أو الاستئصال الموضعي الواسع، يزيل الجراح الورم و جزءًا طفيفًا من الأنسجة السليمة المحيطة بالورم. قد يُوصى بالخضوع لجراحة استئصال الورم لإزالة الأورام الصغيرة
  • من طرق علاج سرطان الثدي استئصال الثدي، إن جراحة استئصال الثدي هي عملية لإزالة نسيج الثدي بكامله، حيث يتم استئصال الثدي جميع أنسجة الثدي، وهي الفُصيصات، والقنوات، والأنسجة الدهنية، وبعض الجلد، بما في ذلك الحلمة والهالة.
  • من طرق علاج سرطان الثدي خزعة العقدة الخافر، أي إزالة العقد اللمفاوية، التي تتلقى أولاً التصريف اللمفاوي من الورم، لتحديد إذا ما كان السرطان قد انتشر إلى العقد اللمفاوية أم لا.
  • العلاج الإشعاعي استخدام حزم عالية الطاقة، مثل الأشعة السينية والبروتونات، لقتل الخلايا السرطانية، و من الشائع استخدام المعالجة الإشعاعية الخارجية لكامل الثدي بعد استئصال كتلة ورمية منه
  • من طرق علاج سرطان الثدي العلاج الكيميائي، ويتم خلال العلاج الكيميائي تُستخدَم الأدوية لتدمير الخلايا سريعة النمو، إذا كنت معرضة لخطورة مرتفعة لعودة السرطان أو انتشاره إلى أجزاء أخرى من الجسم، فقد يوصي الطبيب بالعلاج الكيميائي بعد الجراحة لتقليل احتمال عودة السرطان.
  • الأدوية الاستهدافية، التي تهدف إلى مهاجمة تشوهات معينة داخل الخلايا السرطانية.
  • العلاج المناعي، يعد من أهم طرق علاج سرطان الثدي. 
calendar_month11/01/2022 21:58