الولادة القيصرية

الولادة القيصرية إجراء جراحي هي يُستخدم لتوليد الجنين من خلال عمل شق في البطن والرحم، وتعتبر بديل عن الولادة الطبيعية. على الرغم من أن الولادة القيصرية باتت إجراءً شائعاً، إلا أنه يجب تجنب إجرائها قبل أن تتم الأم الأسبوع الـ39 من حملها، كذلك فإنه من الأفضل عدم اعتمادها ما دامت الولادة الطبيعية متاحة. إلا أن هنالك بعض المشاكل والمضاعفات التي تستدعي إجراء ولادة قيصرية في وقت مبكر من الحمل في حال كانت لديكِ مضاعفات للحمل أو قد خضعتِ لولادة قيصرية مسبقًا. في هذا المقال سوف نقدم لكم الولادة القيصرية وكل ما تحتاجين معرفته عن الولادة القيصرية، فتابعو معنا حتى نهاية المقال.

أنواع الولادة القيصرية

هنالك نوعان من أنواع الولادة القيصرية، التي سنذكرها لكم فيما يلي:
  • الولادة القيصرية الغير طارئة
من الممكن أن تحدث مضاعفات للأم أثناء الحمل مما يحتم عليها إجراء الولادة القيصرية. و يخبرها الطبيب أثناء الحمل أنه قرر أن الولادة حتما ستتم بعملية قيصرية. و يقوم الطبيب بتحديد موعد الولادة القيصرية و الذي يكون قبل موعد الولادة المتوقع بحوالي أسبوعين للتأكد من إتمام نمو الجنين.
  • الولادة القيصرية الطارئة 
قد تطرأ مضاعفات أثناء الولادة و تكون صحة الأم و الجنين مهددة بالخطر، فيقرر الطبيب في تلك اللحظة عدم الاستمرار في محاولة إتمام الولادة المهبلية و اللجوء الفوري للولادة القيصرية.

مضاعفات الولادة القيصرية

هنالك العديد من مضاعفات الولادة القيصرية، التي سوف نذكر لكم أهمها فيما يلي:
  1. من مضاعفات الولادة القيصرية أنه قد يصاب الجرح الخاص بالقيصرية بتورمات شديدة والتهابات.
  2. من مضاعفات الولادة القيصرية أنه قد يحدث نزيف شديد في بعض الحالات الذى قد يصل حد الحاجة لنقل الدم للمريضة.
  3. من مضاعفات الولادة القيصرية أنه من الممكن أن تصاب بطانة رحم المرأة مما يسبب لها أعراضا منها إفرازات مهبلية غير عادية، إضافة إلى إمكانية إصابة السيدة بحالة من النزيف المهبلي القوي.
  4. من مضاعفات الولادة القيصرية أنه من الممكن أن تصاب السيدة أيضا بتلف في المثانة.          
  5. قد تحدث تجلطات في الأوردة أو تجلطات دموية في الساق.

متى يتم إجراء عملية الولادة القيصرية

متى يتم إجراء عملية الولادة القيصرية؟، سؤال يتكرر بشكل كبير، فأحيانًا ما تكون الولادة القيصرية أكثر أمنًا لكِ و لطفلكِ من الولادة الطبيعية، كما قد يوصي بها الأطباء في الحالات التالية:

  • في حال توقف المخاض من أكثر الأسباب الشائعة للولادة القيصرية.
  • إذا حدث تغير في ضربات قلب جنينكِ، فقد تكون الولادة القيصرية الخيار الأفضل.
  • قد تكون الولادة القيصرية ضرورية إذا كنتِ حاملًا في توأم وكان الطفل الأول في وضعٍ غير طبيعي أو إذا كنتِ حاملًا في ثلاثة أطفال أو أكثر.
  • إذا كانت المشيمة تغطي فتحة عنق الرحم، فقد تكون الولادة القيصرية أكثر الطرق أمنًا لولادة الجنين.
  • إذا كان هناك مشكلة في الحبل السري. قد يُوصى بالولادة القيصرية إذا انزلقت عروة من الحبل السري عبر عنق الرحم تسبق طفلكِ.
  • قد تحتاجين إلى الولادة القيصرية إذا كان لديكِ ورم ليفي كبير يسد قناة الولادة، أو كسر منزاح بشدة في الحوض، أو كان طفلكِ مصابًا باستسقاء دماغي حاد؛ وهو حالة يمكن أن تجعل الرأس كبيرًا بشكل غير معتاد.
  • إذا خضعتِ لولادة قيصرية سابقة.
وهكذا نكون قد أجبنا على تساؤل متى يتم إجراء عملية الولادة القيصرية.

نصائح بعد إجراء عملية الولادة القيصرية

هنالك العديد من نصائح بعد إجراء عملية الولادة القيصرية، التي سنذكر لكم بعضاً منها فيما يلي:
  • تجنب ممارسة الجماع لمدة أربعة إلى ستة أسابيع.
  • من نصائح بعد إجراء عملية الولادة القيصرية تناول مسكنات الألم حسب الحاجة.
  • من نصائح بعد إجراء عملية الولادة القيصرية الاستراحة تماماً في الأسابيع الأولى بعد الولادة القيصرية.
  • من نصائح بعد إجراء عملية الولادة القيصرية قومي باتباع تعليمات الطبيب فيما يخص التعامل مع جرح العملية.
  • اشربي الكثير من السوائل لتعويض السوائل المفقودة أثناء الولادة القيصرية.
30/01/2022 23:59