الحمل بعد الإجهاض بدون دورة

يعتبر الإجهاض من المواقف المؤلمة التي تمر بها الحامل على الصعيدين النفسي والجسدي، وأحيانًا تصاب الأم باليأس عند التخطيط لحمل جديد بعد هذه التجربة، فيخطر ببالها فيما إذا كان بالإمكان الحمل بعد الإجهاض بدون دورة أم أن هذه التجربة قد تؤثر على نجاح الحمل مرة أخرى. من الطبيعي أن يحدث نزول دم الدورة الشهرية بعد الإجهاض. خلال مدة تتراوح ما بين 4 إلى 6 أسابيع، وبالتالي يكون موعد خروج البويضة يكون بعد حدوث الإجهاض بمدة تتراوح ما بين 10 إلى 14 يوم وذلك في حال كانت الدورة الشهرية منتظمة، ولذا فإنه عند ممارسة العلاقة الجنسية في تلك الأيام التي تنزل فيها البويضة من الممكن أن تؤدي لحدوث الحمل بعد الإجهاض بدون دورة، لأن البويضة التي تكون مسؤولة عن نزول دم الدورة الشهرية يكون قد تم تلقيحها، وبالتالي تنغرس بداخل بطانة الرحم ويبدأ تكوين الجنين.

هل يحدث حمل بعد الإجهاض بدون دورة

هل يحدث حمل بعد الإجهاض بدون دورة؟. بالطبع سيدتي يمكنكِ الحمل مرة أخرى بعد 10 إلى 14 يوم من الإجهاض، وفي حال كنتِ تشعرين بأنكِ مستعدة نفسيًا وجسديًا للحمل مرة أخرى، فلا ضير في ذلك، ولكن الأطباء ينصحون بالانتظار فترة حتى تأتي فترة حيض واحدة على الأقل، لأن تأخير العلاقة الحميمة سيساعد في تقليل خطر العدوى وسيجعل من الأسهل تقدير تاريخ الولادة للحمل التالي. وبهذا نكون قد أجبنا على تساؤل هل يحدث حمل بعد الإجهاض بدون دورة؟.

طريقة التأكد من وجود حمل بعد الإجهاض

طريقة التأكد من وجود حمل بعد الإجهاض، ليست بالأمر المعقد أو الصعب تحتاج منك فقط دقة في الملاحظة، وفيما يلي نقدم لكِ سيدتي اكثر من طريقة التأكد من وجود حمل:
  • فحص الحمل المنزلي
طريقة التأكد من وجود حمل بعد الإجهاض باستخدام فحص الحمل المنزلي هي من أكثر الطرق شيوعاً، و يعتمد مبدأ عمل اختبار الحمل المنزلي على الكشف عن وجود هرمون الحمل في البول، و عادة ما يُفضل إجراء اختبار الحمل المنزلي بعد مرور اليوم الأول على غياب الدورة الشهرية، مع الأخذ بعين الاعتبار أنّه توجد بعض الاختبارات التي تتميز بارتفاع حساسيتها بما يُمكّن من إجراء هذا الاختبار في وقت أبكر.
  • تحليل الدم
يُعدّ تحليل الدم طريقة التأكد من وجود حمل بعد الإجهاض الأكثر موثوقية بحيث يُمكن إجراؤه للكشف عن وجود حمل في وقت أبكر من اختبار الحمل المنزلي، ويُمكن إجراء اختبار الدم قبل هذه المدّة في بعض الحالات، وتُقسم اختبارات الدم إلى نوعين أساسيين، هما:
  1. اختبار الدم النوعي: الهدف من هذا الاختبار فقط هو معرفة وجود حمل من عدمه، بحيث يُمكن من خلاله الكشف عن وجود هرمون الحمل دون قياس مستوياته، ويتميّز بدقته العالية كاختبار الحمل المنزلي.
  2. اختبار الدم الكمي: يتميّز هذا النوع من الاختبارات بالقدرة العالية في قياس مستويات هرمون الحمل في الدم.
  • الفحص بالموجات فوق الصوتية
في الحقيقة يُعتبر إجراء الفحص بالموجات فوق الصوتية عبر المهبل أكثر دقة في المراحل الأولى من الحمل مُقارنة بالفحص بالموجات فوق الصوتية عبر البطن، وبشكلٍ عامّ يهدف إجراء فحص الموجات فوق الصوتية إلى التحقق من وجود كيس الحمل وربط ذلك بنتائج اختبارات الدم والبول الخاصة بالحمل.
#الحمل_بعد_الإجهاض_بدون_دورة
16/02/2022 23:00