التبويض

 تبدأ عملية التبويض عندما يطلق أحد المبيضين بويضة ناضجة في اليوم الرابع عشر تقريبًا من اليوم الأول لآخر دورة شهرية لكِ، و من الناحية المثالية يجب أن يحصل الاتصال الجنسي قبل لحظة الإباضة؛ من أجل زيادة فرص حدوث الحمل، ولزيادة فرصة حدوث الحمل. يحدث التبويض غالبًا في اليوم 13، 14 من اليوم الأول لآخر دورة شهرية لكِ، لذا فإنه يمكن حساب أيام التبويض عند المرأة بجمع 13،14 على تاريخ آخر دورة شهرية لكِ. وللتوضيح، إذا كان أول يوم لآخر دورة شهرية لكِ هو يوم 1 يناير، فبحسب الخطوات السابقة يكون موعد الدورة المقبلة هو 29 من يناير، أيام التبويض هي 14،15 يناير. من الممكن أن تستمر فترة الإباضة من 12 إلى 48 ساعة تقريبًا، ومن الجدير بالذكر أن هنالك أعراض التبويض المؤدية للحمل التي تشير أن المرأة ضمن نافذة الخصوبة في هذه الفترة، فإذا كنتِ سيدتي تريدين التعرف على أعراض التبويض المؤدية للحمل، تابعي معنا حتى نهاية المقال.

أعراض التبويض المؤدية للحمل

بالطبع هنالك بعض أعراض التبويض المؤدية للحمل التي قد تتفاوت بين امرأة وأخرى، ونظرًا لأن هذه الأعراض قد تتشابه مع الأعراض التي قد تعاني منها المرأة، وفيما يأتي بيان لبعض أعراض التبويض المؤدية للحمل:
  • من أعراض التبويض المؤدية للحمل الشعور بألم في منطقة الحوض وعلى جانبيه.
  • ملاحظة تغير في درجة حرارة الجسم القاعدية وهي درجة حرارة الجسم التي يمكن قياسها في فترة الصباح، وغالبًا ما يحدث ارتفاع في هذه الحرارة في فترة الإباضة.
  • انتفاخات البطن وتراكم الغازات.
  • الشعور بالاكتئاب والتغيرات المزاجية.
  • من أعراض التبويض المؤدية للحمل زيادة قوة الحواس المختلفة عند المرأة مثل حاسة الشم والتذوق.
  • اضطرابات الشهية.
  • من أعراض التبويض المؤدية للحمل زيادة الإفرازات التي تنزل من منطقة المهبل حيث تكون الإفرازات رطبة ولزجة وغير متعكرة.
  • ظهور بقع بشكل مستمر على الملابس الداخلية.
  • زيادة ليونة وطراوة الثدي وعدم تيبسه.
  • من أعراض التبويض المؤدية للحمل زيادة الرغبة الجنسية.

أيام التبويض التي يحدث فيها الحمل

ما هي أيام التبويض التي يحدث فيها الحمل؟. تتراوح مدة الدورة الشهرية عند النساء بين (28-32) يوماً، ولكن قد تطول هذه الفترة أو تقصر عند بعض النساء، ومن الجدير بالذكر أن انتظام الدورة الشهرية عند المرأة يُسهّل علينا تحديد أيام التبويض التي يحدث فيها الحمل بدقة عالية. يعتمد موعد أيام التبويض التي يحدث فيها الحمل، على توقع موعد دورة الحيض القادمة، حيث عادة ما تكون أيام الإباضة في اليوم الثاني عشر إلى اليوم السادس عشر قبل أول يوم من موعد الحيض القادم أي بعد الدورة بحوالي 5 إلى 7 أيام في حال كانت مدة الحيض 7 أيام، كما ويمكن تحديدها أغلب الأحيان قبل موعد دورة الحيض القادمة ب 14 يوماً.

طريقة التأكد من وجود حمل

هنالك العديد من طرق فحص الحمل، والتي تعطي نتائج بدقة عالية، وغالباً ما يتم عمل هذه الفحوصات قبل الدورة الشهرية بأيام قليلة أو بعد أن تغيب عنك، وفيما يلي نقدم لكِ سيدتي طريقة التأكد من وجود حمل:
  • فحص الحمل المنزلي
استخدام فحص الحمل المنزلي يعتبر طريقة التأكد من وجود حمل الأكثر شيوعاً، و يعتمد مبدأ عمل اختبار الحمل المنزلي على الكشف عن وجود هرمون الحمل في البول، و عادة ما يُفضل إجراء اختبار الحمل المنزلي بعد مرور اليوم الأول على غياب الدورة الشهرية، مع الأخذ بعين الاعتبار أنّه توجد بعض الاختبارات التي تتميز بارتفاع حساسيتها بما يُمكّن من إجراء هذا الاختبار في وقت أبكر.
  • تحليل الدم
تحليل الدم يُمكن إجراؤه للكشف عن وجود حمل في وقت أبكر من اختبار الحمل المنزلي، وهو طريقة التأكد من وجود حمل الأكثر موثوقية ويُمكن إجراء اختبار الدم قبل هذه المدّة في بعض الحالات، وتُقسم اختبارات الدم إلى نوعين أساسيين، هما:
  1. اختبار الدم النوعي: الهدف من هذا الاختبار فقط هو معرفة وجود حمل من عدمه، بحيث يُمكن من خلاله الكشف عن وجود هرمون الحمل دون قياس مستوياته، ويتميّز بدقته العالية كاختبار الحمل المنزلي.
  2. اختبار الدم الكمي: يتميّز هذا النوع من الاختبارات بالقدرة العالية في قياس مستويات هرمون الحمل في الدم.
  • الفحص بالموجات فوق الصوتية
في الحقيقة يُعتبر إجراء الفحص بالموجات فوق الصوتية عبر المهبل أكثر دقة في المراحل الأولى من الحمل مُقارنة بالفحص بالموجات فوق الصوتية عبر البطن، وبشكلٍ عامّ يهدف إجراء فحص الموجات فوق الصوتية إلى التحقق من وجود كيس الحمل وربط ذلك بنتائج اختبارات الدم والبول الخاصة بالحمل.
#التبويض
05/03/2022 23:55