الولادة القيصرية في الشهر التاسع

الولادة القيصرية إجراء جراحي هي يُستخدم لتوليد الجنين من خلال عمل شق في البطن والرحم، وتعتبر بديل عن الولادة الطبيعية. على الرغم من أن الولادة القيصرية باتت إجراءً شائعاً، إلا أنه يجب تجنب إجرائها قبل أن تتم الأم الأسبوع الـ39 من حملها، كذلك فإنه من الأفضل عدم اعتمادها ما دامت الولادة الطبيعية متاحة. إلا أن هنالك بعض المشاكل والمضاعفات التي تستدعي إجراء الولادة القيصرية في الشهر التاسع، كأن يكون لديكِ مضاعفات للحمل أو أنكِ قد خضعتِ لولادة قيصرية مسبقًا. في هذا المقال سوف نقدم لكم بعض المعلومات المهمة عن الولادة القيصرية في الشهر التاسع وكل ما تحتاجين معرفته عنها، فتابعو معنا حتى نهاية المقال.

متى تتم الولادة القيصرية في الشهر التاسع

متى تتم الولادة القيصرية في الشهر التاسع؟، سؤال يتردد بشكل كبير من قبل العديد من السيدات. ومن الجدير بالذكر أن الأم سوف تصبح معرضة للولادة في أي وقت بعد دخول الشهر التاسع، ويكون ذلك مع وصولكِ للأسبوع 36 من الحمل، حيث يستمر الحمل الكامل لمدة 40 أسبوعاً، لكن بالتأكيد هناك العديد من العوامل التي من شأنها أن تؤثر على موعد الولادة. ليس من الممكن دائمًا اختيار موعد الولادة، لكن عندما يكون الخيار لكِ، فالوقت المناسب لموعد الولادة أن يكون جنينك قد أنهى الأسبوع الـ39. اعلمي سيدتي أن كل يوم إضافي يقضيه الجنين داخل الرحم، يشكل فارقًا كبيرًا في صحته ونموه، ويجنبه التعرض للمخاطر الطبية، فإذا لم يكن هنالك أي تداعيات تدفعك للولادة في بداية الشهر التاسع فتجنبيها. على الرغم من ذلك تضطر بعض النساء للخضوع لولادة قيصرية في بداية الشهر التاسع، وقد يكون قبل ذلك أيضًا لوجود مشكلات صحية، خاصة بصحة الجنين في غالبية الأوقات، أو لوجود أمر طارئ قد يؤثر في الأم والجنين. وسيكون القرار في هذه الأوقات للطبيب الذي سيختار بدوره الأفضل لكِ ولجنينكِ. وهكذا نكون قد قدمنا لكِ إجابة على تساؤل متى تتم الولادة القيصرية في الشهر التاسع، وإذا أردتِ التعرف على المزيد حول علامات الولادة القيصرية في الشهر التاسع، تابعي معنا حتى نهاية المقال.

علامات الولادة القيصرية في الشهر التاسع

علامات الولادة القيصرية في الشهر التاسع كثيرة وقد تدفع طبيبك لإجراء العملية فوراً، بهدف الحفاظ على سلامتك وسلامة جنينك. و قد يوصي طبيبك بعملية قيصرية إذا لاحظ أحد علامات الولادة القيصرية في الشهر التاسع التالية:
  1. التغييرات في نبضات قلب جنينك، فالخيار الأفضل إجراء الولادة القيصرية تجنبًا للمخاطر.
  2. الحمل بتوأم.
  3. وجود انسداد في عنق الرحم بسبب ورم ليفي كبير يعوق قناة الولادة، أو كسر في الحوض نازح بشدة، أو يعاني جنينك من حالة يمكن أن تتسبب في أن يكون الرأس كبيرًا بشكل غير عادي.
  4. وجود ولادة قيصرية سابقة.
  5. زيادة وزن الطفل، وعندما يقدر وزن الجنين بأكثر من 4500 جرام.
  6. تعرض الحامل لتسمم الحمل.
  7. تدلي الحبل السري يعتبر علامة من أهم علامات الولادة القيصرية في الشهر التاسع.
  8. وجود مخاوف صحية، كمشاكل القلب أو الدماغ.
  9. يوصى أيضًا بالقيصرية إذا كانت لديكِ عدوى هربس تناسلي نشطة في وقت الولادة. أو فيروس نقص المناعة البشرية.

نصائح عند الولادة القيصرية

قد تكونين سيدتي بحاجة إلى مجموعة نصائح عند الولادة القيصرية، تساعدك في تجاوز هذه التجربة بسهولة وبدون أية مضاعفات، وفيما يلي نذكر لكم مجموعة نصائح عند الولادة القيصرية:
  1. تجنب ممارسة الجماع لمدة أربعة إلى ستة أسابيع.
  2. تناولي مسكنات الألم حسب الحاجة بعد العملية القيصرية.
  3. الاستراحة تماماً في الأسابيع الأولى بعد الولادة القيصرية.
  4. الابتعاد عن القلق والتوتر، حيث تعتبر هذه نصيحة مهمة من مجموعة نصائح عند الولادة القيصرية.
  5. قومي باتباع تعليمات الطبيب فيما يخص التعامل مع جرح العملية.
  6. اشربي الكثير من السوائل لتعويض السوائل المفقودة أثناء الولادة القيصرية.
calendar_month28/03/2022 23:55