اليقطين

اليقطين هو نبات متعدد الأحجام والألوان، ينتمي إلى عائلة القرعيات، و على الرغم من الاعتقاد الشائع بأن اليقطين من الخضروات، إلا أنه في الحقيقة من الفواكه كونه يحتوي على البذور، و اليقطين له عدة أسماء أخرى مثل القرع أو القرع العسلي، وتعد أمريكا الشمالية هي الموطن الأصلي لزراعته، وللتعرف على المزيد حول فوائد اليقطين الكثيرة للجسم والقيمة الغذائية لليقطين، تابعوا معنا حتى نهاية المقال.

فوائد اليقطين

يعرف الجميع بالتأكيد اليقطين أو قرع العسل فهو مشهور في جميع البلاد لما له من فائدة عظيمة واستخدامات متعددة في الطهي وفي تحضير الحلويات، وفي هذا المقال تعرّف على فوائد اليقطين للوقاية من الأمراض، وذلك لاحتوائه على الكثير من العناصر الغذائية المختلفة والمواد المضادة للأكسدة، ويعد أحد الأطعمة الصحية التي يبحث عنها البعض للحصول على غذاء متوازن للجسم، إليكم أبرز فوائد اليقطين:
  1. مسكن للآلام، حيث يحتوي اليقطين على نسبة عالية من الفيتامينات المهمة لصحة الجسم مثل فيتامين ب المركب وفيتامين ج، لهذا فهو يخفف من الألم ويقضي على الالتهابات.
  2. تناول نبات اليقطين بانتظام يساعد على تحسين صحة جهاز التنفس وخاصة في فصل الشتاء، كذلك اليقطين يطرد البلغم ويعالج السعال والكحة.
  3. يلعب دوراً بارزاً في مكافحة الالتهابات على اختلاف أنواعها وعلى وجه الخصوص التهابات المفاصل، وفائدة اليقطين فيما يخص الالتهابات لا تقتصر على تخفيف شدة الألم المصاحبة لهذا النوع من الإصابات فحسب، بل إنها تعتبر معزز طبيعي لبرامج العلاج التقليدية لتلك الإصابات، كما تلعب تلك الثمار دوراً في الوقاية من وقوع الإصابة به من الأساس.
  4. علاج أمراض القلب، فعند تناول اليقطين يتم تحفيز الكبد على إنتاج الكوليسترول النافع في الجسم ليمر عبر الأوعية الدموية ويصل إلى القلب، مما يحمي من الإصابة بأمراض القلب.
  5. يساعد على تخفيف الوزن الزائد، حيث يحوي اليقطين الكثير من الألياف الغذائية والماء، فتناوله يجعل الشخص يشعر بالشبع والامتلاء لفترة طويلة، وهذا يساعد على تخفيف الوزن الزائد.
  6. علاج اضطرابات الجهاز الهضمي، فاليقطين وجبة قليلة السعرات يحتوي على نسبة من الألياف الغذائية التي تساعد على تسهيل حركة الطعام داخل الأمعاء؛ فقرع العسل يعمل كملين للبطن للتخلص من الإمساك ، كما أنه يساعد على التخلص من ديدان المعدة و الأمعاء.
  7. مفيد خلال مرحلة سن اليأس، حيث أن العناصر الغذائية التي تحتويها تلك الثمار تجعلها غذاءً مثالياً خلال تلك المرحلة، حيث تساهم بصورة فعالة في الحد من شدة الأعراض التي تصيب النساء عادة عند مرورهم بتلك المرحلة العمرية، مثل آلام المفاصل أو التعرض إلى ارتفاع ضغط الدم وغير ذلك.
  8. علاج فعال لأمراض الجهاز التناسلي، لأن اليقطين غني بفيتامين (سي) مضاد الأكسدة القوي ويحمي من الإصابة بالبكتيريا والفطريات التي تُصيب الجهاز التناسلي، مما يجعله علاج فعال لتضخيم البروستاتا الذي يصيب الرجال عند التقدم بالعمر.
  9. الحفاظ على نضارة البشرة، حيث يؤكد الخبراء أن تناول اليقطين بصورة شبه منتظمة يؤخر ظهور تجاعيد الوجه وآثار الشيخوخة، بالإضافة إلى مساهمته الفعالة في الحفاظ على نضارة البشرة وتوهجها، أما فائدة اليقطين الأهم على الإطلاق في هذا الصدد تتمثل في كونه أحد الأطعمة المساهمة في حماية البشرة من الآثار الضار لأشعة الشمس فوق البنفسجية ومن بينها سرطان الجلد.
  10. الوقاية من تكون الحصوات، حيث أن الانتظام في تناول هذه الثمار يقلل بنسبة كبيرة من احتمالات تكون حصوات المثانة من الأساس.

            القيمة الغذائية لليقطين

            يوجد باليقطين الكثير من العناصر الغذائية التي يبحث الجميع عنها للحصول على غذاء صحي ومتوازن ومفيد للجسم، فهو يحتوي على فيتامينات مهمة مثل فيتامين أ وفيتامين ج ، ب6 ، كما توجد به المعادن مثل الحديد والكالسيوم والمغنسيوم، ويحتوي على البروتينات والسكريات، والألياف الغذائية التي هي مهمة جداً لصحة الجسم، ويحتوي اليقطين على الكربوهيدرات ويحتوي على نسبة عالية من الماء، والدهون غير المشبعة الصحية للجسم، والجدول التالي يبيّن القيمة الغذائية لليقطين الموجودة في 100 غرام منه:
            المادة الغذائيَّةالكمية لكل 100 جرام
            السعرات الحراريَّة  26 سعر حراري
            البروتين  1 جرام    
            الكربوهيدرات  6.5 جرام
            الدهون  0.1 جرام
            الكالسيوم21 ملغ
            الحديد0.8 ملغ
            الصوديوم1 ملغ
            الألياف الغذائية0.5 جرام

            طريقة استخدام اليقطين

            يستعمل الناس اليقطين في الكثير من الدول العالم بطرق مختلفة،  حيث يحشوه الأتراك واليونانيون بالأرزّ واللحم ويطبخونه بالطريقة التي يحشون بها الكوسى وورق العنب، كذلك يقوم البعض بسلق اليقطين وشويه وتبخيره وتحميصه، إلى جانب تنعيمه كالبطاطا بعد سلقه، وجد اليقطين طريقه إلى مختلف أنواع الحساء خصوصًا في الولايات المتّحدة الأميركيّة، وفي الشرق الأوسط يستخدم اليقطين كثيرًا في صناعة الحلوى وأشهرها حلاوة اليقطين، وكما ذكرنا فهناك طرق عدة يمكن من خلالها استهلاك اليقطين وتحصيل فوائده الجمّة، إليكم أهمها:
            • طريقة استخدام اليقطين في الطهي.
            1. تحميص لب اليقطين على قطعة من ورق الزبدة في فرن بدرجة حرارة 180 مئوية لمدة 45 دقيقة بعد تقطيع القرع وإزالة البذور وإضافة القليل من الزيت والملح.
            2. إعداد أصناف كثيرة من الحلويات منها، كيك اليقطين بالقرفة، فطيرة اليقطين. 
            3. حضر الشوربات المتنوعة مع إضافة مكعبات اليقطين أيضًا.
            4. إضافة اليقطين المهروس إلى أطباق الفطور، والعشاء، والوجبات الخفيفة، والصلصات المختلفة لتحضير البيتزا أو المعكرونة وغيرها.
            5. شوي البذور الخاصة باليقطين في الفرن لمدة تتراوح بين 15 - 20 دقيقة على درجة حرارة 180 مئوية.
            • ماسك اليقطين للبشرة.
            1. نخلط ملعقة كبيرة من معجون القرع مع ملعقة من خلّ التفاح ونطبق الخليط على الوجه ويترك حتى يجف ثم يشطف بالماء الفاتر وبعدها بالماء البارد.
              calendar_month01/01/2023 22:37