الحمل خارج الرحم

الحمل خارج الرحم هو في الحقيقة أحد مضاعفات الحمل التي يتم فيها انغراس البويضة المخصبة خارج التجويف الرحمي، الأمر الذي يؤدي إلى العديد من الأعراض؛ و من الجدير بالذكر ان المرأة المصابة قد لا تشعر بأيّ من هذه الأعراض في بداية الحمل خارج الرحم، أو قد تشعر ببعض الأعراض الأولية المرافقة للحمل الطبيعي، مثل: غياب الدورة الشهرية، والغثيان، وألم الثدي، بالإضافة إلى أنّه عند عمل اختبار فحص الحمل تكون نتيجته إيجابية. وبالرغم من وجود بعض الاستثناءات النادرة، فإن الحمل خارج الرحم لا يمكن أن يستمر. هذا النوع من الحمل يشكل خطراً على حياة الحامل، بسبب النزيف الداخلي الذي هو من المضاعفات الشائعة لحالة الحمل خارج الرحم، وفي هذا المقال سوف نعرفكم على اعراض الحمل خارج الرحم وأسبابها، فتابعو معنا حتى النهاية.

اعراض الحمل خارج الرحم

في حال أنه لم يتمزَّق الكيس الذي يحتوي على البويضة، قد لا تظهر أيَّة أعرَاض، أو قد تحدُث بعض من اعراض الحمل خارج الرحم التالية:
  1. من اعراض الحمل خارج الرحم نزف أو تبقيع من المهبل.
  2. من اعراض الحمل خارج الرحم مغص أو ألم في الجزء السفليّ من البطن.
أما إذا تمزَّق الكيس الذي يحتوي على البويضة، قد تُعاني المرأة من:
  1. يُمكن أن يُؤدِّي النزف الشديد إلى الإغماء.
  2.  التعرُّق أو الشعور بخفَّة الرأس.
  3. وقد يُصبح ضغط الدم منخفضاً بشكلٍ خطير، ويُمكن أن تقضي المرأة نحبها.
  4. ألمٍ شديد ومستمر في الجزء السفليّ من البطن.
  5. نزفٍ شديدٍ من المهبل.
  6. نزف شديد في داخل البطن.

أسباب الحمل خارج الرحم

تتعلق أسباب الحمل خارج الرحم بوجود مشاكل مع قناة فالوب والتي يمكن تلخيصها فيما يلي:
  1. من أحد أسباب الحمل خارج الرحم الأضرار التي لحقت بالأنابيب نتيجة عملية جراحية سابقة في منطقة الحوض،
  2.  من أسباب الحمل خارج الرحم التهاب من عدوى فى الأنبوب.
  3. من أسباب الحمل خارج الرحم أن الأنبوب يوجد بشكل غير طبيعي يمنع عملية التبويض أن تتم بطريقة صحيحة داخل الرحم.

مضاعفات الحمل خارج الرحم

لا يمكن توقع مضاعفات الحمل خارج الرحم، ولكن يجب أخذ العديد من الأمور بعين الاعتبار كما يأتي:
  1. من مضاعفات الحمل خارج الرحم حدوث تمزق في جدار البوق عندما يخرج إلى جوف الصفاق (Peritoneum)، ما يسبب حدوث النزيف داخل جوف الصفاق إضافة إلى آلام في البطن، وقد يتوقف الحمل عن التطور ويقوم الجسم بامتصاصه ليختفي تمامًا.
  2. من مضاعفات الحمل خارج الرحم أنه بعد حدوثه يصل احتمال حدوث حمل جديد في الرحم بنسبة 80 - 88%، بينما يكون احتمال حدوث الحمل خارج الرحم آخر 4.2 - 5%.

طريقة علاج الحمل خارج الرحم

بالتأكيد يوجد هنالك طريقة علاج الحمل خارج الرحم، ونذكرها فيما يلي:
  • الجراحة
  1.  إزالة الحمل خارج الرحم عادةً، باستخدام منظار البطن في معظم الأحيان، وعند الإمكان، سيقومون بإزالة الحمل خارج الرحم فقط.
  2. إذا كان الحمل خارج الرحم في البوقين الرحميين، قد يتوجَّب على الطبيب استئصال البوق الرحميّ أيضًا.
  • الأدويَة 
إذا لم يتمزَّق الحمل خارج الرَّحم وبقي صغيراً، قد يُعطي الأطباءُ المرأة حقنةً تحتوي على دواءٍ يُسمَّى ميثوتريكسَات methotrexate، حيث يعمل هذا الدواء على تقليص الحمل خارج الرحم واختفائه.

طريقة الوقاية من الحمل خارج الرحم

لا توجد طريقة الوقاية من الحمل خارج الرحم أو لمنعه، لكن نوضح فيما يلي بعض الطرق لتقليل خطر حدوث ذلك:
  • تقليل عدد الأشخاص الذين تتم ممارسة الجنس معهم.
  • استخدام الواقي الذكري عند ممارسة الجنس للمساعدة على منع العدوى المنقولة جنسيًا وتقليل خطر الإصابة بمرض التهاب الحوض.
  • يجب الامتناع عن التدخين، و إذا كنتِ من المدخنين، فننصحك أن تقلعي عن التدخين قبل محاولة الحمل.
#الحمل_خارج_الرحم
27/01/2022 22:17