مرض ms

مرض ms التصلّب المتعدد، هو أحد الأمراض الأكثر شيوعًا التي تصيب الجهاز العصبي المركزي، مرض ms (التصلّب المتعدد) هو حالة التهابية يتخللها زوال مادة الميالين حول الأعصاب، تكمن أهمية المبالين في أنه يسمح للعصب بنقل الإشارات بشكل سريع، وعند فقد الميالين في مرض ms يحدث هنالك اضطراب في قدرة الأعصاب على توصيل النبضات الكهربائية من وإلى الدماغ. ويؤدي ذلك إلى ظهور الأعراض المختلفة المصاحبة للتصلّب المتعدد، تتنوع أعراض مرض ms بشكل كبير وتشمل تشوش الرؤية وضعف الأطراف والشعور بالوخز والتنميل وعدم الثبات والإجهاد، وللتعرف على إجابة تساؤل ما هو مرض ms التصلب المتعدد وماهي أعراضه وطرق علاجه، تابعو معنا حتى نهاية المقال.

أسباب مرض ms (التصلب المتعدد)

في الحقيقة لا يوجد سبب معروف للتصلُّب المتعدِّد، لأنه يُعَد أحد أمراض المناعة الذاتية، الذي يهاجم فيه الجهاز المناعي للجسم أنسجته، في حالة التصلُّب المتعدِّد، وتعتبر أسباب مرض ms (التصلب المتعدد) غير واضحة من حيث إصابة بعض الأشخاص بمرض التصلُّب المتعدِّد وعدم إصابة آخرين به، لكن يعتقد أن هناكَ تركيبة من العوامل الوراثية والبيئية و الجينية، التي من الممكن أن تلعب دوراً في زيادة خطر الإصابة بالمرض، وبالتالي قد تكون أحد أسباب مرض ms (التصلب المتعدد).

أعراض مرض ms (التصلب المتعدد)

أعراض مرض ms (التصلب المتعدد) كثيرة وتختلف حسب الأعصاب المصابة وشدّة الإصابة، إليكم أهم أعراض مرض ms (التصلب المتعدد) فيما ما يلي:
  • ضعف وإجهاد سريع.
  • صعوبة في النطق الكلام.
  • تأثر الذاكرة.
  • وخز و تنميل في الأطراف.
  • الشعور بخلل في التوازن يعتبر من أهم أعراض مرض ms (التصلب المتعدد).
  • ضعف و تشنج في العضلات.
  • تشوش بالنظر أو الرؤية أو ازدواجية أو عدم تمييز الألوان.

تشخيص مرض ms

لا توجد أداة تشخيصية واحدة لمرض التصلب المتعدد، نظرًا لتفاوت الأعراض بشكلٍ كبير، مما يجعل من الصعب تمييز و تشخيص مرض ms في مراحله المبكرة، فقد يشتبه الأطباء بالتصلب المتعدد عند اليافعين الذين يُصابونَ فجأةً بغباش في الرؤية أو الرؤية المزدوجة أو بمشاكل في الحركة، من أجل  تشخيص مرض ms يجب أن يصف المريض بوضوح جميع الأعراض التي يعاني منها لطبيبه، يمكن أن تبين نتائج التصوير بالرنين المغنطيسي بعض المناطق غير الطبيعية تُشير إلى الإصابة بالتصلب المتعدد، ولكن الرنين المغنطيسي بحد ذاته لا يمكن تشخيص مرض ms، وكذلك يمكن الاستفادة من نتائج فحوصات الجهود المحرَّضة وفحص السائل الشوكي الذي يقيّم فعالية الجهاز المناعي داخل الدماغ والحبل الشوكي وفي محيطهما، في دعم عملية التشخيص، وعلى الطبيب أن يجمع الفحوص السابقة الذكر كافة قبل البت في تشخيص مرض ms.

طرق علاج مرض ms

لا يوجد علاج لمرض ms، لكن تركز بعض طرق علاج مرض ms على تسريع الشفاء من النوبات، والتحكم في أعراض مرض ms (التصلب المتعدد)، إليكم أهم طرق علاج مرض ms:
  1. أدوية تسمى الستيرويدات القشرية.
  2. الخضوع للعلاج الطبيعي.
  3. ممارسة التمارين الرياضية.
  4. الإقلاع عن التدخين.
  5. استخدام مكملات فيتامين D.
calendar_month27/05/2022 23:46