تضخم البروستاتا

تضخم البروستاتا يعد أشهر الأمراض التي تصيب البروستاتا و أكثرها شيوعا حيث يصيب هذا المرض أكثر من 50 % من الرجال فوق سن الخمسين و تزداد احتمالية الإصابة بهذا المرض مع التقدم في العمر، و يصيب تضخم البروستاتا الجزء الداخلي من غدة البروستاتا أو الجزء المحيط بعنق المثانة و الجزء الخلفي من قناة مجرى البول و بالتالي قد يشعر المريض أولاً بأعراض تتعلق بعملية التبول، و يعزى تضخم البروستاتا لدى الرجال كبار السن إلى أسباب غير معروفة بالتحديد و لكن أكثرها قبولا هو حدوث تغير في هرمون التستسترون مع تقدم السن، ويتم تشخيص تضخم البروستاتا اذا زاد حجمها عن 25 جم. وإذا أردتم التعرف على المزيد عن تضخم البروستاتا والحصول على إجابة لتساؤل إجابة على تساؤل هل يمكن الشفاء من تضخم البروستاتا؟، فتابعو معنا حتى نهاية المقال.

هل يمكن الشفاء من تضخم البروستاتا

هل يمكن الشفاء من تضخم البروستاتا؟، سؤال تكرر بشكل كبير لدى العديدين ممن يتخوفون من تضخم البروستاتا، من الجدير بالذكر أن تضخم البروستاتا لا يعد مرضًا خطيرًا ويمكن الشفاء منه تمامًا عن طريق استخدام الأشعة التداخلية التي تصل نتيجة استخدامها إلى نسبة شفاء 90%، حيث يتم إدخال القسطرة العلاجية إلى الجسم عن طريق عمل فتحة أعلى الفخذ، ثم يتم قطع التغذية عن الأنسجة المتضخمة حتى تضمر وتنكمش دون تأثير على وظيفة البروستاتا، هنالك العديد من المميزات للعلاج بالأشعة التداخلية أنها تتم تحت تخدير موضعي دون الحاجة إلى تخدير كلي، ويمكن العودة إلى المنزل في نفس اليوم، حيث لا تحتاج إلى فترة نقاهة طويلة مع تجنب مضاعفات الجراحة مثل سلس البول و القذف المرتجع، وبهذا نكون قد أجبنا على تساؤل هل يمكن الشفاء من تضخم البروستاتا؟، و إذا أردتم التعرف على أعراض تضخم البروستاتا وطرق علاجه المتعددة تابعو معنا حتى نهاية المقال.

أعراض تضخم البروستاتا

شدَّة الأعراض في الأشخاص المُصابون بمرض تضخم البروستاتا تختلف، ولكن الأعراض تزداد سوءًا مع الوقت، وتتضمَّن علامات وأعراض تضخم البروستاتا ما يلي:
  • الحاجة المُلِحَّة للتبول تعتبر أحد أهم أعراض تضخم البروستاتا.
  • زيادة عدد مرَّات البوال الليلي.
  • صعوبة البدء في التبول.
  • عدم القُدرة على التبوُّل.
  • ظهور دم في البول يعتبر من أهم أعراض تضخم البروستاتا.
  • دفْق بول ضعيف أو دفْق يبدأ و يتوقف.
  • التقطير في نهاية التبول.
  • عدم القُدرة على التفريغ الكامل لمثانتك

أسباب تضخم البروستاتا

من الجدير بالذكر أنه لا يوجد سبب واضح في الإصابة بتضخم البروستاتا الحميد ولكن يمكن أن توجد بعض العوامل الأخرى التي يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بتضخم البروستاتا سوف نتناول أهم أسباب تضخم البروستاتا وهي كالآتي:
  • الإصابة بداء السكري، أو مرض القلب.
  • السمنة وزيادة الوزن تعتبر من أسباب تضخم البروستاتا .
  • التقدم بالعمر.
  • تَنَدُّب عنق المثانة نتيجة لعملية جراحية سابقة.
  • حصوات المثانة أو الكلى من أهم أسباب تضخم البروستاتا.
  • تكرار الإصابة بالتهاب الجهاز البولي.
  • تلف الكلى أو المثانة.
  • عدم القدرة على التحكم في البول ومواجهة صعوبة عند التبول.
  • مشاكل في الأعصاب التي تتحكم في المثانة.
  • التاريخ العائلي والوارثي.

طريقة علاج تضخم البروستاتا

يوجد مجموعة واسعة من العلاجات المتاحة لتضخم البروستاتا، بما في ذلك الأدوية والجراحة، و يعتمد أفضل طريقة علاج تضخم البروستاتا على عدة عوامل، تتضمَّن التالي:
  • حجم البروستاتا.
  • العمر.
  • الحالة الصحية العامة.
  • درجة عدم الارتياح أو الإزعاج الذي تشعر به.
إذا كان باستطاعتكَ تحمُّل أعراض تضخم البروستاتا، يمكنكَ تأجيل قرار العلاج و الاكتفاء بمراقبة الأعراض،فمن الممكن أن تتحسن الأعراض بدون علاج. فيما يلي نذكر لكم اهم ثلاث طرق لعلاج البروستاتا:
  • طريقة علاج تضخم البروستاتا باستخدام العلاج الدوائي
حيث يتم اختيار طرق علاج تضخم البروستاتا اعتماداً على مسبب للإصابة بالالتهاب مثل وصف بعض أنواع المضادات الحيوية وهو الأكثر شيوعًا في علاج البروستاتا، حيث يختار الطبيب المضاد الحيوي المناسب بناءً على نوع البكتيريا التي تسبّبت في حدوث العدوى، و في حال إذا كان المريض مصاباً بأعراض حادّة، فقد يحتاج إلى أخذ بعض المضادات الحيوية الوريدية. كما من االممكن أن يتم وصف بعض الأدوية المضادة للالتهاب والتي قد تساهم مضادات الالتهاب اللاستيرويدية في التخفيف من حدة الأعراض وتحسين الحالة المعيشية للمريض.
  • طريقة علاج تضخم البروستاتا باستخدام العلاج الجراحي
يعتبر العلاج الجراحي أحد طرق علاج البروستاتا الغير شائعة، ولكن في بعض الأحيان قد تكون ضرورية، وسوف يقوم الطبيب بإجراء عملية جراحية لإزالة حالات الانسداد، وذلك لتحسين من حالات تدفق البول.
  • طريقة علاج تضخم البروستاتا باستخدام العلاج الذاتي
يتم تطبيق العلاج الذاتي عن طريق الحرص على تناول الخضروات الورقية، والفواكه، لاحتوائها على مياه تعمل على تحسين تدفق الدورة الدموية للقلب، بالإضافة إلى تجنب حالات الإجهاد الشديد والضغط النفسي، و ممارسة التمارين الرياضية لدورها في تنشيط الدورة الدموية في الجسم وتعزيز حركة تدفق الدم في الشرايين وتنشيط الدورة الدموية في الجسم وعلاج البروستاتا.

علاج البروستاتا بالأشعة التداخلية

علاج البروستاتا بالأشعة التداخلية هو أحدث طرق علاج تضخم البروستاتا و يتميز العلاج بالأشعة التداخلية عن العلاج الجراحي بعدة مميزات حيث يتم العلاج تحت مخدر موضعي بدلا من المخدر الكلى، كما يستطيع المريض العودة للمنزل في نفس اليوم و ممارسة حياته بشكل طبيعي تماما، مع تجنب المضاعفات، التي قد تحدث نتيجة الجراحة مثل النزيف أو سلس البول أو ارتجاع السائل المنوي في المثانة، و يتم علاج البروستاتا بالأشعة التداخلية تحت مخدر موضعي من خلال فتحة صغيرة لا تتعدى 3 مم أعلى الفخذ الأيمن، حيث يتم ادخال قسطرة شريانية رفيعة من شريان الفخذ و الوصول بهذه القسطرة الى شرايين البروستاتا و التي يتم الدخول فيها باستخدام قسطرة متناهية الصغر، ثم يتم حقن حبيبات صغيرة جدا لغلق الشرايين المغذية للجزء المتضخم مما يؤدى الى انكماش هذا الجزء المتضخم نتيجة انقطاع الدم عنه، مما يؤدى الى شفاء المريض من الأعراض التي يعانى منها دون أن تتأثر وظيفة البروستاتا، كما  يحقق علاج البروستاتا بالأشعة التداخلية نتائج ممتازة تفوق تصل إلى 90%  حيث يبدأ المريض فى الشعور بتحسن بعد حوالي أسبوع من العلاج و يقل حجم البروستاتا من 30 الى 50 في المائة خلال 6 شهور من العلاج.
calendar_month10/01/2022 23:55