الولادة المبكرة

تعرف الولادة المبكرة على أنها تشنجات تتسبب بفتح عنق الرحم قبل الأسبوع الـ 37 للحمل، حييث إن الحمل الكامل يستمر تقريباً 40 أسبوع، غالباً ما تكون اسباب الولادة المبكرة غير معروفة،فلكي تقللي من مخاطر الولادة المبكرة عليكي باتخاذ الاحتياطات ومعرفة كيفية التعامل مع جسمك أثناء فترة الحمل. للولادة المبكرة علامات كثيرة، وبالتالي فمن الضروري ملاحظة ظهور اعراض الولادة المبكرة التي سوف نعرضها في هذا المقال لاحقاً.

علامات الولادة المبكرة

ليست جميع النساء عرضة لخطر الولادة المبكرة، ومع ذلك وفي بعض الحالات يجب الانتباه خلالها إلى أي علامات أو أعراض قد تشير إلى الولادة المبكرة:
  • تسرب السائل الأمنيوسي: في حال ملاحظة ذلك، فإنه ينبغي الذهاب إلى المشفى على الفور، فنزول هذاا السائل يعني أن الكيس الأمنيوسي قد تمزق.
  • انقباضات الرحم: إن حدوث انقباضات رحم منتظمة ومتكرر بمعدل مرة كل عشر دقائق على بدء المخاض، فحين تصلين إلى هذه المرحلة عليك بالذهاب إلى المشفى فوراً.
  • تشنجات بمنطقة الرحم: في حال كانت خفيفة، فقد تشعرين ببعض الألم في رحمك الذي قد يبدو شبيها بآلام البطن، خاصة إذا كان مصحوبا بالإسهال.
  • تغيرات بالإفرازات المهبلية: إن تغير لون الإفرازات المهبلية أو تغير كميتها وسماكتها أمور تستدعي مراجعة طبيبك على الفور.
  • ألم خفيف أسفل الظهر.
  • الشعور ببعض الضغط على الأعضاء التناسلية قد يشير إلى أن الولادة وشيكة.
ومما يجب التنويه إليه أن زيارة الطبيب وتلقي الرعاية الطبية العاجلة عند ظهور أولى علامات الخطر ضرورية جداً لتجنب مخاطر الوادة المبكرة وما قد ينجم عنها. وقد يساعدك ذلك على تجنب بعض المشكلات الصحية لأن الطفل لم يتطور بعد بشكل كامل في تلك المرحلة.

أعراض الولادة المبكرة

من الممكن أن تحدث انقباضات المخاض المبكر وغيرها من أعراض الولادة المبكرة في أي وقت في الفترة التي تتراوح بين الأسبوع الـ27 والـ37 من الحمل. لا تتوقف تلك الأعرا ض وتصبح مع مرور الوقت أكثر حدة.
 أعراض المخاض المبكر التي يجب الانتباه إليها:
  • تقلصات وآلام كآلام الدورة الشهرية.
  • ضغط أو آلام مزعجة في الحوض، أو الفخذين.
  • خمول أو ألم في أسفل الظهر.
  • تشنج معوي أو إسهال.
  • زيادة الإفرازات المهبلية
  •  نزول سائل مائي، أو إفراز وردي أو مائل إلى اللون البني، أو تدفق دم من المهبل
29/06/2021 22:52